منظم الوقت “التايمر”

لا يختلف اثنان على الأهمية القصوى للإضاءة في حياة الكناري، فهي العامل الأساسي في دورة حياته اليومية والسنوية، ولكي يتم تنظيم وقت الإضاءة فلا بد من إشعال وإطفاء الإضاءة في أوقات محددة كما ذكرنا سابقا في موضوع الإضاءة. وهناك طريقتان لا ثالث لهما في التحكم في أوقات الإضاءة، إما يدويا بواسطة الهاوي أو عن طريق استعمال منظم للوقت.

ويوجد في الأسواق أنواع متعددة من منظمات الإضاءة، منها رقمية وأخرى قرصية وهناك ما هو متطور جدا وهو نادر الوجود في أسواقنا، إن وجد، حيث أنه حديث في الأسواق الأوروبية.

 

أما عن النوع المتطور والذي أطلق عليه إسم “جهاز تنظيم الإضاءة ومحاكاة الطبيعة” فلا أخفيكم سرا أنه كان حلما بالنسبة لي أن أتمكن من ذلك. اقترح علي البعض من الأصدقاء تركيب منظمين للإضاءة، أحدهما للتحكم في وقت تشغيل وإطفاء المصابيح الرئيسية حسب جدول الإضاءة المتبع، أما الآخر فهو لتشغيل الإضاءة الثانوية وهي خافتة نوعا ما قبل الشروق بوقت قصير وإبقائها مشتعلة بعد الغروب لفترة قصيرة كذلك.
وقد قمت بالبحث كثيرا على الشبكة العنكبوتية للحصول على منظم للإضاءة يغني عن كل ما سبق ذكره، وبالكاد حصلت على جهاز يستطيع توفير تدرج الإضاءة عند الشروق وعند الغروب ولكنه يحتاج إلى منظم آخر للتحكم بالإضاءة الرئيسية وهو من تصميم وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا”. وكان في نيتي استيراده ولكني تكاسلت نوعا ما عن ذلك وأجلت الموضوع للمزيد من الدراسة.

وخلال جولتي في أرجاء المعرض العالمي السابع والخمسين للطيور في مدينة بياتشينزا – إيطاليا في شهر يناير 2009 وقع نظري على ما كنت أحلم به في زاوية صالة العرض، جهاز متعدد المواصفات، ينظم الإضاءة ويحاكي الشروق والغروب وغيرها. أما الآن وبعد مرور سنة على المعرض فإن هناك عدة أنواع من هذه الأجهزة في الأسواق الأوروبية والأمريكية، منها ما يمكن برمجته بواسطة الهاوي ومنها ما هو مسبق البرمجة من قبل المصنع ليلائم البلد الذي سيستخدم به الجهاز.
 

Timer2

مميزات الجهاز:

1- تنظيم الإضاءة الرئيسية.
2- محاكاة الشروق والغروب.
3- تحديد فترة إضاءة الشروق والغروب.
4- تحديد أدنى/ أعلى شروق, أدنى / أعلى غروب.
5- تعديل وقت الشروق والغروب يوميا.
6- خلية ضوئية تعدل من فترة الشروق والغروب أتوماتيكيا.
7- إمكانية التحكم في أجهزة أخرى غير مصابيح الإضاءة.
8- إمكانية التشغيل التدريجي اليدوي عند الحاجة.
 
Timer3

بداية يتم تشغيل الجهاز عن طريق المفتاح على الجانب الأيسر من الجهاز ثم الضغط على زر (ON/OFF) ومن ثم يجب ضبط التاريخ والوقت حسب التوقيت المحلي وذلك بالضغط على زر (MENU) وإتباع التعليمات على الشاشة في منتصف أعلى واجهة الجهاز.

بالضغط مرة أخرى على زر (MENU) يتم تحديد وقت الشروق المطلوب وبالضغط عليه مرة أخرى يتم تحديد وقت الغروب وبالضغط عليه مرة أخرى يتم تحديد الزيادة اليومية لوقت الشروق وكذلك عند الضغط عليه مرة أخرى يتم تحديد الزيادة اليومية لفترة الغروب وبهذا ننتهي من توقيت الشروق والغروب وبالاستمرار بالضغط على نفس الزر (MENU) يمكن التحكم في توقيت تشغيل وإيقاف أي جهاز يتم توصيله بهذا الجهاز عن طريق المخرج الثالث (العلوي AUX) بينما يوصل مصباح الشروق والغروب على المخرج الأول (السفليLAMPADA) ومصباح الإضاءة الرئيسية على المخرج الثاني (الأوسط NEON)

أما عن الفترة التي يستغرقها كل من الشروق والغروب فيمكن التحكم به عن طريق المفاتيح المدرجة في أسفل واجهة الجهاز. (ALBA) لفترة الشروق و (TRAMONTO) لفترة الغروب, ويمكن ضبطهما مابين صفر إلى 90 دقيقة. أما المفتاح الأوسط فهو مرتبط بالخلية الضوئية في الزاوية العلوية اليمنى (FOT) وعن طريقه يتم تحديد شدة الإضاءة التي عندها يتوقف الجهاز عن محاكاة الشروق والغروب الطبيعي، وله تدريج مابين 1 إلى 10. ويمكن كذلك ضبط أعلى وأدنى شروق وغروب عن طريق الضغط على زر (MENU) وإتباع التعليمات على الشاشة.

عندما يحين وقت الشروق الذي تم ضبطه يبدأ مصباح الشروق والغروب بالعمل حيث يعطي إضاءة ضعيفة جدا تتدرج في شدتها حتى انتهاء فترة الشروق حيث يصل المصباح إلى أقوى إضاءة له وهنا يعمل مصباح الإضاءة الرئيسية بكامل قوة الإضاءة وبعدها بثواني يتوقف مصباح الشروق عن العمل وبهذا يعيش الطائر فترة شروق تماثل الشروق الطبيعي. وعندما يحين وقت الغروب يعمل مصباح الشروق والغروب بكامل قوة الإضاءة وبعدها بثواني يتوقف مصباح الإضاءة الرئيسية عن العمل ومن ثم يتدرج ضوء مصباح الغروب بالإنخفاض حتى يصل إلى الصفر عند اكتمال فترة الغروب التي تم ضبطها. وبذلك يعيش الطائر فترة غروب تماثل الغروب الطبيعي.

يشتمل الجهاز على إمكانية تشغيله يدويا من قبل الهاوي إذا أضطر لذلك لغرض تفحص الطيور أو لأي غرض آخر وذلك بالضغط على زر (ISP/NOT) وفي هذه الحالة تمر الإضاءة بنفس الدورة كما سبق ولكن على فترة أقصر.

يمكن توصيل جهاز شفاط الهواء على المخرج الثالث (العلوي AUX) وذلك لتحديد فترة عمله بدلا من أن يعمل طوال اليوم ولكني شخصيا أفضل توصيل جهاز آخر على درجة عالية من الأهمية لمربي كناري الصوت بهذا المخرج ألا وهو جهاز التسجيل، حتى يمكن التحكم في أوقات تسميع الطيور تسجيلات للتغريد المراد تلقينها لها.

 
 

الكاتب : أحمد الكندري (أبو فيصل)

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق